الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

عـــام 2011

متى ينتهى عام الفين واحدى عشر .... باقى من الزمن شهرين ،
ابتدأ هذا العام منذ الدقيقة الاولى باحداث انفجار كنيسة القديسين وفى نفس الشهر قامت ثورة يناير واستشهد فيها زهرة شبابنا المناضل فكانت لها الفرحة والمرحة وصاحبت هذه الثورة ثورات عديدة فى بلاد شقيقه وراح معها الاف الشهداء الابرياء
واطاح هذا العام بمبارك وفلوله واعوانه ، واختفت احزاب وقامت احزاب لم تكن لها قائمة من قبل 
ولم يكتف هذا العام بما اتاه من حصاد الثورات وما بها من منعم ومغنم فاوصى ملاك الموت بان يشحذ هممه على باقى ماتبقى من واجباته من قائمة موتى رموز الادب والفن والسياسة 
مات اليوم انيس منصور ومن قبله بساعات فايده كامل ومن قبلهما بيوم قتل القذافى ومن قبله بايام مات عمر الحريرى ومن الكتاب العظام بشارة
وقبل ان ينتهى شهره الحزين سبتمبر ماتت هند رستم وكمال الشناوى  وفى شهره الاحزن مات حسن الاسمر 
هذا على المستوى العام الذى نعرفه فما البال بالمستوى الشخصى لاحبائنا الاعزاء ولا داعى لاعادة الذكر وتكرار التعازى والمشاركة فى الاحزان 
اصابنى التشاؤم فقد كان عامى هذا بخيلا فى افراحه سخيا فى احزانه
الفاروق 

هناك تعليق واحد:

  1. ربنا يكمله على خير ولا يرينا مكروهاً في عزيز لدينا يا رب ..تحياتي وحمدلله على السلامة للتعليقات
    زينب

    ردحذف