الاثنين، 13 أغسطس، 2012

حوار موسى والخضر فى امور خرق السفينه وقتل الغلام واقامة الجدار والضيافة وآدابها

    انتهيت فى حديثى السابق الى بداية اللقاء الذى تم بين موسى عليه السلام والخضر وركزت فيما ركزت بما يمكن ان يكون بينهما من حوار على  لسان التاريخ والوسيط فى هذا ا لامر روحى التى تنسل منى تحقيقا لرغبتى الملحة فى المعرفة واملا فى اشباع فضولى الذى لا يشبع ولا يشفع ولا يصدع وبدأت كما اعتادت مع التاريخ فى السؤال واملى فى جواب  يحوى فى طياته من الحوارات التى تلطف من السرد
روحى :يقول ربنا ( حتى اذا ركبا فى السفينة خرقها ) اى خرقها الخضر بمجرد ركوبها
التاريخ : ركوب الخضر فى هذه السفينة كان لأجل خرقها لأن الشئ المقصود فعله يبادر به صاحبه ....... وتعالى ايتها الروح الهائمةنقلب صفحاتى الى الوراء البعيد لنرى ونسمع ما دار بينهما من حديث :
موسى : أخرقتها !!!!!!!ألتغرق اهلها ؟؟؟؟؟؟؟؟
الخضر : انت يا موسى ترى ظاهر الأمور فقط دون حقيقتها او ما تؤول اليه .......( وكيف تصبر على ما لم تحط به خيرا )
موسى : ماذا تقصد ؟؟؟؟؟
الخضر : كيف تحكم يا موسى فى قضية لصالح او ضد احد الاطراف دون ان تسمع الطرف الآخر ؟؟
موسى : ان فى خرق السفينه عدوان صارخ على قوم مسالمين ولا توجد اى شريعة من الشرائع تجيز اتلاف مال الغير
الخضر : ان هول الموقف انساك يا موسى ما تعهدت به
موسى : (لقد جئت شيئا امرا ) (ولا ترهقنى من امرى عسرا )
ولقد عاتبتنى واعتذرت ولا تسجل علىّ شئ
الخضر : بل سجلت عليك واحدة
موسى:  سجلت علىّ واحده فما هى الثانية
الخضر : اصبر يا موسى على انطلاقنا حتى نلتقى بغلام فاقتله
موسى : اتقتل نفسا زكية بغير نفس لقد جئت شيئا نكرا
الخضر : الم اقل لك انك لن تستطيع معى صبرا
موسى : ان سألتك عن شئ بعدها قلا تصاحبنى فقد بلغت من لدى عذرا
اما عن الثالثة فاعذرنى فيها يا خضر
الخضر : فى الثالثة يا موسى حيث انطلقنا حتى اتينا اهل قرية استطعمنا اهلها وأبوا ان يضيفونا فوجدنا فيها جدارا يريد ان ينقض فاقمته ........... 
موسى: لو شئت لتّخذت عليه اجرا
الخضر : هذا فراق بينى وبينك و سأنبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا ..................
اما السفينة فكانت لمساكين وكان هناك ملك يستولى على السفن لصالحه من اصحابها بدون عوض ووجه حق فأردت احداث خرق فيها...... لا ليغرق اهلها كما ظننت يا موسى لكن ليزهد فيها الملك الغاصب فتبقى لأصحابها .....
اما تأويلى عن الغلام فكان ابواه مؤمنين فخشيا ان يرهقهما طغيانا وكفرا فاراد بهما خيرا منه زكاة واقرب نفعا
ا واما تأويلى عن الجدار فكأن الجدار يعرف ما يدور حوله ويعرف ما استودعه رجل صالح تحته ويعرف انه قد حانت ودنت لحظة سقوطه وتصدعه ويعرف لؤم القوم وخستهم ويعرف صلاح الاب وان الله لن يضيع ولديه ويعرفان الله لن يتركه يسقط وينكشف ما تحته اما عن الضيافة فانها ليست لمجرد ألاطعام بل انتقالها الى كرم الضيافة فالطعام يكون للأنسان والحيوان ايضا  اما الضيافة يا موسى فهى لا تكون الا للأنسان فقط
تمت على خيركم
الفاروق
==========================

هناك 28 تعليقًا:

  1. مساء الخير استاذنا

    تسلم الايادي وبجد هذة القصة نتعلم منها الكثير والكثير
    ادامك الله لنا ولا يحرمنا من الاستمتاع باعمالك الرائعة
    تحياتي القلبية

    ردحذف
  2. محمد حلاوة
    اشكر لك تلبيتك لنداء مدونتى بالتعليق لما سطرت والنقد قيما رايت
    ادام الله قلمك الدائب والذائب دوما فى العسل دوما لاسعادنا وترويتنا بمحافل المعلومات والمأثورات الخالدة ادام الله قلمك لنا

    ردحذف
  3. تناولت القصه بفكر جديد وان كان يغلب عليه
    التفكيرالبشري
    الا انه الاقرب لقصد السماء
    فأكثر من تفسيراتك الروحانيه
    تحياتي وحبي

    ردحذف
    الردود
    1. تعليقك ياكارولين وباعتبارك صحفيه تملك بين ملكات ذهنها التحليل والنقد العميق قيما يكتب وفيما تحمله اقلامنا من ابداع ان كان له صفته

      حذف
  4. دائما تمتعنى بحوارك الشيق الذى يمتزج فيه الواقع بالخيال
    رائع يا ابى
    تسلم الايادى يا صاحب الخيال الخصب الرائع

    ردحذف
    الردود
    1. المتعة الحقه يا هبه بتواجدك فى احضان المدونه فكتاباتى ستطول طالما انها طالت فواز تاييدكم وطراوة ترحيبكم
      ابوكى الفاروق

      حذف
  5. كل سنه و حضرتك طيب
    تقبل الله منا و منكم طيب القول و صالح العمل

    ردحذف
    الردود
    1. وتقبل منكم حسن معاملة جوار المدونات
      قدرنى الله على متابعة اعمالكم كما قدرك على التعليق على اعمالى
      شكرا على هذا الجميل الطيب

      حذف
  6. استاذنا الجميل

    الفاروق العزيز

    يعلمنا المولي عز وجل

    ان الآبوان الصالحان يتركان ارثا لابناءهم

    وهو رعاية الله للآبناء وتخليصهم من الشرور

    كما في قصة قتل الغلام

    علي لسان الخصر عليه السلام

    فخشينا ان يرهقهما طغيانا وكفر ا فأراد ربك ان يبدلهما

    خير زكاة واقرب رحما

    اي ان يعوضهما بالخير غلاما صالحا يرعاهما في كبرهما

    وأما الكنز الذي تحت الجدار

    اراد الله تعالي الحفاظ عليه حتي يكبر الآبناء اليتامي وكتب عليهما الله تعالي ان يستخرجا كنزهما

    وذلك جزاءا لآن ابوهما صالحا فرعاهما الله ف5ي الدنيا

    تحيتي ايها الفاروق العزيز



    ردحذف
    الردود
    1. كما تعودت منك ياخالد الاضافة التى تزيد الايضاح وتزيح النقاب عن كل غامض
      كل الشكر لك حبيبى
      ودائما يجمعنا التواصل

      حذف
  7. مع العلم أن تأويل كل أمر فعله الخضر أتى في النهاية
    لموسى عليه السلام فلقد كـان صابراً طيلة الوقت حتى سـأله عن الثالثة !
    و سبحان ربي يؤتي الحكمة و العلم لمن يشاء :")
    جزاك الله خير أستاذ فاروق و نفع الله بكَ المسلمين
    طبتَ و طاب قلمك

    ردحذف
    الردود
    1. استاذتى الفاضلة غفران
      حقا ان تأويل كل امر قد جاء فى الثالثة وهذا استدراك تشكرين عليه وساحاول اصلاح تعاقب الاحداثكم اتمنى ان ينهج كل معلق نهجك فى التدقيق لكل ما يقرأ ومراجهة الكاتب فى كل ما يكتب
      جزال الله خيرا وغفر الله لنا

      حذف
  8. صباح الفل والياسمين

    علي احلي ناس كيفك أستاذنا وكيف صحتك ؟؟

    تحياتي

    ردحذف
    الردود
    1. لم تشغلك كتاباتك الغزيرة المتلاحقه المتناغمة المتناعمة با محمد بالسؤال عنا ويصل سؤالك قى اشد ما نكون حاجة الى سؤال الحبايب عنا لك كل تقدير نفسى وروحى

      حذف
  9. طرح أكثر من رائع يا استاذ فاروق
    تقبل مروري :)

    أسامة

    ردحذف
  10. حبيبى اسامه دخولك المدونة اكسبها رقعة وسمو
    تحياتى لك يا من شملتنى دائما بطيب الكلام ورقيق العبارات

    ردحذف
  11. ملك الزهرات
    وابن بطوطة المدونين

    مستمتع جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

    بارك الله فيك
    و جازاك عنا خيرا

    تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. كنت منتظر تعليقك بفارغ صبرى ربنا مبحرمنيش من زيارتك التعليقية
      وقد فات آل الفاروق هذا الجمع الكريم للصصبه الكريمة لعمل الخير وبغفر لى حالتى الصحبة وبغفر للبنات انشغالهم الكبير فى الدعوات المستمرة المتبادلة فى هذا الشهر الفضيل
      والجيات كثيرة

      حذف
  12. شكرا صديقي على جمال الإمتاع و المؤانسة ،،،

    تقديري و كثيرا من المحبّة

    ردحذف
  13. اخى منجى
    شرفت اهلا وهللت سهلا
    تقديرى الكبير لزيارتك المشرفه

    ردحذف
  14. ماشاء الله
    تسلم ايدك

    وشكراااااا علي اللون الاخضر بتاع الكتابة

    ردحذف
  15. شمس نهارى
    الحمد لله ان توصلت الى اللون الذى يمكنك من القراءة دون عناء
    دعاؤك لى بالسلامة سبق دعائى لك بالف سلامة تستحقينها فى هذا الشهر المبارك ونحن نودعه فى آخر محطة له من وقت رحيله
    كل عيد قادم وانت طيبه

    ردحذف
  16. صباح المغفرة
    سيدي الفاروق
    احيانا احسد نفسي أني من متابعيك
    واحيانا اخري كثيرة الومها علي الأوقات السابقه
    التي ضللت بها الطريق الي مدونتك الرائعه
    او الكنز كما اسميها



    استمتعت واستفدت كثيرا هنا اثناء تجوالي بهذا الصرح
    المليئ بالخبرة والمعرفة


    سيدي دمت متألق في سماء المعرفه

    عذرا لتأخيري بالرد وذلك لانشغالي بعرس اختي كما تعلم
    دمت سيدي بكل صحه وعافيه
    تقديري
    واحترامي
    بالمناسبه (( عيد سعيد )) لك ولكل ال فاروق خاصه والمسلمين جميعا عامه

    ردحذف
  17. وحى الخاطر الملهم
    اطلالة ..طلعة..نظرة.. لفتة ازكت المدونة
    أجد فى تعبيرك رقة انبثقت من ينبوع عواطف تعانق الحياة عناق الابرار الأجدار والاحباب تبذر الامل مصبحة وممسية
    ابدعت فى حديث تعليقك الذى نسج ثوب الشجن الحريرى وكل خيط فيه يشكل مع زميله مظلة للأخوة والصداقة البريئة الطاهرة
    دمت لآل الفاروق يا عزيزةالوحى لكل خاطر يا وحى الخواطر

    ردحذف
    الردود
    1. كلامك انسانى رد معايدتك بالعيد السعيدوعيد سعيد على اسرتك السعيدة ومبروك لشقيقتك وربنا يتمم بخير واخبرينا بالاخبار اولا باول وكم سيبلغ تشريفك معنا بالقاهرة

      حذف
  18. غاده عيسى (مدونه زهره التوليب )16 أغسطس، 2012 2:08 ص

    سيدى العزيز نهارك سعيد ورمضان كريم اعاده الله بالخير والبركه فى الفترة الماضيه لم اكن استطع الدخول الى مدونتك حيث اننى ما ان افتح الصفحه وبعد ثوانى تظهر صفحه مكتوب بان هناك خطا وقد نصحنى احد الاصدقاء جزاه الله كل خير ان افتح مدونه حضرتك على متصفح اخر (المتصفح الذى كنت ادخل به هو shrmoe)وها انا نجحت وسعدت بقرائتى ومتابعتى لقلمك وفكرك ..

    ردحذف
  19. غادة الكاميلبا
    استرعى انتبهاك الى اننى اتابع اعمالك المفيدة ولكن يذهب معظمها الى شئون السيدات
    وفيما يختص العموم فاننى اعلق وهذا واجبى نحو كوكبة المدونات الافاضل التى منيت بها مدوناتنا آسف على المشوار الطويل للوصول الى مدونتى تشريفك زادنى شرفا وسموا
    الفاروق

    ردحذف
  20. أهلا

    كل عام و أنت بخير و عافية و رضاء

    اللهم وحّد الأمّة و أزل الغُمّة

    منجي

    http://zaman-jamil.blogspot.com/

    ردحذف