الثلاثاء، 28 يونيو، 2011

البطة صلت معانا صلاة الجمعة

تعودت من فترة طويلة ان اتردد كل جمعة من كل اسبوع على سوق الجمعة بحى التونسى بجوار مقام السيدة عائشة وذلك اثناء تواجدى بالقاهرة حتى وانا فى مصيف الاسكندرية انزل من ميامى الى محطة الرمل لازور سوق الجمعة هناك ، وياويلى من جمعة لا ازور فيها سوقها اجد نفسى تائها حائرا ففى الزيارة اجد راحة مابعدها راحة خاصة وان السوق فى جوف المقابر فانتهز الفرصة واقرأ الفاتحة على ابواب مقابر فريد الاطرش واخته آمال (اسمهان وبجواره قبر عبد الحليم ومقبرة صاحب الاغانى الترتيلية (لجل النبى لجل النبى القاعدة حلوة والنبى عند النبى ) محمد الكحلاوى  وحبيب قلبى عبد الوهاب وبالمناسبة حوشت الفي جنيها وقلت لبنتى كارولين(ام عمر) اوصيكى وصية يا بنتى لما اموت ادى التربى بتاع مقبرة عبد الوهاب وعرفتها بيه الف جنيها رشوة والف جنيها مصاريف فتح التربه والدفن  لان المصاريف النهاردة ارتفعت اسعارها حتى فى الموت والدفنه فتح التربه وصل اليوم لاكثر من الف جنيه  عشان يدفنى فى حضن عبد الوهاب فكما عشت بجواره فى حياته وحياتى ففى موته وموتى اكون حيا فى ترابه الناغم الرطب المطرب وابنتى هبه ولو انها معترضةمع انها فنانة عازفة عود الا ان كارولين تعشق الفن حتى النخاع ووافقت وراضية عن ذلك فهى من عازفات مصر الاوائل فى آلة البيانو وخريجة الكونسرفتوار الاانها فضلت حاليا  التوقف بعض الوقت بجانب قانون زوجها المدنى والجنائى المستشار القانونى بمجلس الدولة ... هيه حرة خلليه ينفعها بقانونه  .. يااخواننا انا هتجنن كام قانونى فى البلد آلاف مؤلفة كام مهندس فى البلد آلاف مؤلفة كام دكتور فى البلد  كام كيمائى كام زراعى . انما كام عازف فى البلد سواء بيانو او عود او جيتار المهرة منهم يتعدوا على الاصابع .. المهم خلليكوا   شاهدين على هذه الوصية وخاصة حبيبى ابراهيم رزق الذى يعلم تليفونى ومحل سكنى وانشاء الله سأجد وسيلة لكى يعرف ايضا سيف رقم هاتفى ويكون ايضا من الشاهدين ، شهادتين اوثق من شهادة واحدة وانتم كلكم شاهدين على الفلوس اللى اديتها لام عمر
وبمناسبة الوفاة فانا اقولها بصدق وبشهادة قارئى  هذه السطور باننى ياربى لا أطمع فى جنتك وما بها من نعيم مقيم بقدر ما اطمع فى نارك وما بها من جحيم أجيج سوف يذيب ناره الكاوية ذنوبى التى لم ترضَ عنها فى حياتى التى وفرتها لى ولم احتفظ بهذه الوفرة فى وفرة رضاءك عنى, فهذه النار هى وسيلتى للتقرب اليك فى يوم لارجعة فيه وبعدها سوف ارى نور وجهك الكريم الذى سوف يغنينى عن كل جنه فسيكون وجهك الكريم  هو جنتى اللهم اشهد ربى وانت خير الشاهدين    
نرجع لسوق الجمعه
وهو سوق يباع فيه كافة انواع الحيوانات الاليفة وغير الاليفة من كلاب وقطط وزواحف واسماك وطيور وملابس وادوات واجهزة كهربائية واثاثات قديمه وحديثه ولعب اطفال عرايس قديمة من مخلفات الروبابكيا عرايس بعضها بدون رجول او ايادى او وجه انت وحظك فى الشراءوبمناسبة لعب الاطفال لفت نظرى لعبة بطه حجمها كبير ومكسية بفراء ناعم ولونها بيج لامع وهى مستعمله وعيبها الوحيد ان ليست لها عيون ولكنها تكتكت بمجرد ان تلمسها ولما كانت علاقتى سيئه للغاية مع حفيدتى (زينه) اخت عمر وبنت كارولين لانها تتفلصف وتشد فى جسمها وتبعد وجهها وتدفنه فى حضن امها بمجرد ان ترانى لان امها حبساها فى البيت ولا ترى احدا ولا تألف الا المحيطين بها فى المنزل  وانا هتتجنن عليها  وهى لم تبلغ العام من عمرها بنت ماربتهاش امها كويس ومش عارفه مقام جدها  نهايته اشتريت البطه وانا فرحان لانها يمكن ان تحنن البنت وتحسن علاقتى معها ومجرد ما اشتريت البطه رفع آذان صلاة الجمعة ورحت دافس البطه فى شنطه كانت معى وهرولت الى اقرب جامع بالتونسى وكانت حكايتى مع البطه فى مشاهد ثلاثه :
اول مشهد:
دخلت جامع داخل المقابر وكان مزدحما للغاية ولا يوجد مكان للمصلين فاندفست فى احد الصفوف وابتدأت شعائر الصلاة وبمجرد تكبيرة الصلاة الاولى وضعت الحقيبة التى بها البطة فلمست الارض ورددت مع الامام ( كك كك كك كك )  وعندما قام من الركوع (سمع الله لمن حمد) تردد البطه كك كك كك وعندما يدخل من امامى احد المصلين ويمس الحقيبة فى الوقت الذى يكبر فيه الامام تكبيرته ترد عليه كك كك كك وكنت اشعر من داخلى،  بتململ المصلين وعدم قدرتهم فى الالتفاف نحو الصوت الذى يردد خلف الامام وانا فى نصف هدومى الى ان انتهت الصلاة واندفع بعدها احد المصلين الملتحين وذقنه حتى منتصف قدمه الى باب الجامع لكى يقبض على الشخص الكافر الذى يستهذأويستهين بشعائر الصلاة ويقيم الحد عليه .. والله ووقعت فى الخيه يافاروق يا ابن فهمى!!!!!! ونادى باعلى صوته 
-ياجماعة فيه شخص كافر زنديق هنا معانا ليس منا ويستهين بنا كمسلمين وبشعائر ديننا الحنيف
- انا فى نفسى ساكت ولا اتحرك لان اى حركة سوف تكشف عنى بكوكوة البطه وقليل ما دبحونى ودفنونى فى الترب وطب دلوقتى تعمل ايه يا فاروق؟؟؟؟ وشعر بى المصلى الذى كان يصللى بجانبى لانه كان اقرب واحد سمع الكتكته وهو بجانبى ونصحنى ان اتوجه الى دورة المياه حتى تنطفئ هذه الهوجة وفعلا جريت على دورة المياه وظللت بها ساعة كاملة مع روائح البارفانات المعتقه حتى شعرت بالعمى فى عينى الى ان هدأت الاصوات وسمعت خادم الجامع وهو يقفل الباب من الخارج وانا بداخله وناديت على الخادم من الداخل دون جدوى وللاسف لم اخرج من الجامع الا عند دخول الخادم للآذان بصلاة العصر وانا داخل الجامع لمدة ثلاث ساعات كاملة ومعى البطة المشئومة 
المشهد الثانى:
غادرت الجامع وخرجت الى السوق وكان لازال يعمل وبحثت عن مواصلة توصلنى الو منزل ام عمر ولم اجد الا الاوتوبيس وكان ايضا مزدحما للغاية وحشرت نفسى مع المحشورين ، وحصل فى الاتوبيس ما حدث فى الجامع حيث كتكتك البطه مع دخول الداخل وخروج الخارج واكتمل اليوم اللى يعلم بيه ربنا بالآتى  مع البطة المشئومة :
السواق: ياجماعة ياللى راكبين ممنوع ركوب الطيور 
-لاأحد يرد
السواق : ياجماعة انا بقول تانى اللى معاه طيور ينزل 
- برضه لااحد يرد وانا مش هنا خالص ومستعبط فيها لانى فعلا لا احمل طيور 
السواق : طب والله العظيم لنا موقف العربية ومش ماشى الا لما الراكب ينزل لان كده ممنوع ولو المفتش طلع هيخدنى مخالفة 
وترك السواق عجلة القيادة واخذ يتجول فى العربة ليبحث عن الجانى أنا رفعت صباعى زى التلامذه وقلت للسواق 
-دى مش بطه يا اسطى دى لعبه وخبطت عليها وظهر الصوت كانه صوت حقيقى للبطه ( الله ينور على صناعة الصين)
- الركاب بصوت واحد( مش تقول كده يااخينا عطلتنا الله يعطل مصالحك  وقال احدهم بحده( راجل كبير وهايف)
- شكرا لكم جميعا على الشتيمة الجامدة ديه ومسيركوا تقعوا وقعتى ومصدقت أوصل الى محطة كارولين ورحت جرى على بيتها 
المشهد الثالث :
( حاولت ان انسى كل اللى حصل وجريت على زينه وانا احاول ان استرضيها بالبطه واخبط عليها عشان تطلع الصوت ولشد ما انزعجت البنت المسكينة وازداد بكائها من الصوت وكذلك من منظر البطه بدون عيون وبادرتنى كارولين : 
ايه يا بابا ده لقيت البطه دى فى آنى زبالة ، البنت يابابا انزعجت حرام عليك 
- يابنتى دى بطه جميلة (وطرقت على ظهرالبطه ) اسمعى يابنتى دى بتقول كك كك
بلا كك بلا عكك ايه العك اللى انت بتعمله ده يابابا !!!
(وبسرعة اخذت البطه وهى تصيح كك كك ورميتها من البلكونه وهيه يعينى بتكتكت)
الفاروق


                                                                                                                                                                                                                                                                                                     

هناك تعليق واحد:

  1. استازى اعظيم اولا بعد الشر عليك ياجميل ثانيا عرفنا الوصية خلالص بالنسبة لعبدالوهاب فهو عبقرى فى اغنية ولكن انت عبقرى فى كتاباتك بالنسبة للبطة المضحة احسالك ماتجبشى اى حاجة من الصوق الجمعة والحمد الله انها عدد على خير راجاء منى ان تجمع هذةالمدونات وتضعها فى كتب للنشر ضرورى يسعد مساك

    ردحذف