الاثنين، 20 فبراير 2012

ترحالى من الهند الى اوربا ومن اوربا الى الهند واخيرا الى روحى الى بلدى مصر


فى هذا المكان كانت حياتى فى خطر داهم وانا امتطى حمار يونانى كان يتنافس فى سرعةالصعود مع حمار آخر



بناءاعلى طلبين عزيزين من المهندسة المتألقه ليلى الصباحى


واصغر بناتى مهندسة الديكور انجى فاروق خريجة المعهد العالى للفنون المسرحية والتى تعمل حاليا بالحقل المسرحى فى ان اكتب عن اسفارى الخارجية وان كنت كتبت اقل القليل عن زيارتى الى بلد السحروالزهاء والبهاء (الهند)                                     ولى معكم لقاء آخر قادم  عن سابق لقائى معها وان كنت اليوم لا احرم نفسى من ان اكتب عن اسفارى الى اوروبا وسوف ابدأ باليونان باعتبارها اقرب الدول الاوربية الى مصر وسوف لا يخلو اى بلد من قصة كانت لى معه وقد تخفف بعض الشئ من ملل الحديث عن البعد عن حبيبتى مصر فان كان قدرى قد طوحنى بعض الوقت عن بعدك يا وطنى وعن ماء نيلك غلة كل ظمآن ، وخبزك الاسمر الذى يشبع كل جوعان ، وكل مساء وانا بعيد عنك يا وطنى تجرفتى الظلمة وما كان يخفف عنى الا اغانيك التى كنت ارددها وتزور ذهنى دائما  واسمع على البعد وبالقرب من قلبى مغردك وبلبلك الغادى النادى ابن باب الشعرية محمد عبد الوهاب  و قد واستنى مع قمر الغرب الباهت الذى لا يساوى ولا يدانى نور قمرك الشرقى الزاهى الباهى  ... كم اعطى  قمرك يا مصر العشاق .... فماذا هم اعطوه ؟؟ !!!!!!!!!!!!!!!!!!
كم كانت توحشنى اهراماتك ومآذنك وكنائسك واحيائك وميادينك وسينماتك ومسارحك ومقاهيك وعرباتك الكارو  وحميرها التى تذكرنى دائما بفليسوف حميرك يا مصر نوفيق الحكيم  واحصتنها  التى تجرى على اسفلت شوارعك  التى كانت نظيفة  !!!!!!!
وان كان هذا شعورى القاصر الا اننى لا اهضم حق مميزات الاسفار وما قيل عنها
( فسيحوا فى الارض )     قرأن كريم
                     *******
          وسافر ففى الاسفار خمس فؤائد
   تفرج هم واكتساب معيشة    وعلم وآداب وحبة ماجد
                                               (بيت مشهور
                           ******* 
  يهيم الجاهل على وجهه .. اما الرجل العاقل فيشد رحاله 
                                             مثال مشهور
                           ******** 
ان فائدة الرحلات هى فى مقارنة التخيلات بالواقع ...فبدلا من ان يتخيل المرء الاشياء يلمسها على حقيقتها (صمويل جونسون )
                           ********
يضرب الرجل فى الارض باحثا عما يطلبه ثم يعود الى وطنه ليجده هناك                       ( جورج مور )
اننى لم اقنع فى اسفارى بان اجوب العواصم او المدن الكبرى ولكن كنت احرص على التغلغل الى داخل حياتهم ، وادرس طباعهم وعاداتهم التى اتمنى ان اذكر بعضها خلال حديثى عنها 
والان فلندخل معا الى بلد اليونان 
اليونان هى اقرب الدول الاوربية الينا وتعتبر مصيفا من المصايف التى يترددعليها كثير من المصريين 
وقد تساءلت نفسى اذا كانت هذه البلد النى شهدت مولد الفكر الانسانى     غربية    ام   شرقية 
شعرت حقا باننى فى بلد لا هى بالغربية ولا هى بالشرقية .... فقد اخذت بجزء من الحضارتين
ولم اعتبر نفسى غريبا فى هذه البلد الساخرة 


ساحرة الجمال    صافية السماء  غنية بالحب   زاخرة بالحسب  شاهرة بالخطب   فارسة الدأب     مفعمة بالرحب 
     تغنى يانونان بجمالك الشعراء من قديم الزمان فوجودى معك يانونان وبين آثارك .. آثار المدنية الاولى ومهد الحضارة ومولد الفكر 
شعرت فى وجودى بك يانونان اننى اعاصر اولئك الفلاسفة والشعراء والكتاب والمثـــــــالين الذين لا تزال آثارهم خالدة سواء فى تصويرهم لمعانى الجمال المختلفة او لما يتوارد على العقل الانسانى من افكار متنوعة وآراء عجيبة 
وانا هنا لا ادعى النأريخ ولا اقترب من   الحديث عن جغرافيتها فهذا ليس مسلكى    انما هىخواطر يحكمها العمل الادبى الصرف 
         وقد ادهشتى ان وجدت اسم ( نيـــــــــرون)منقوشا على احجار كثيرة من اآثار والمعابد القديمة وخاصة فى ضاحية( سيبون )على مقربة من اثينا 
  ولم يكن بيرون هو الشاعر الوحيد الذى عشق اليونان فقد قلده الشاعر البريطانى الشاب روبرت بروك والذى من شدة حبه وولائه لهذه البلد ان تتطوع فى الجيش اليونانى وقتل مع المحاربين اليونانيين 
       وحتى لا يمل قارئى من هذا السرد الذى قد يجده فى مجلدات التاريخ والجغرافيا 
وحتى يكون للحديث جذب خاص عن حكاياتى شخصيا فى اليونان  الذى يعيش فيها شعب نشيط يحب العمل ويحب البحار ( وسوف اتكلم فى  حلقة قادمة عن زياراتى لسبع جزر باليونان على باخرة سياحية عملاقه )
     وقد سافر كثير منهم اقصى الاقطار واستوطن ابعد البلاد وراء الرزق ....  ولعل ما شهدته مصرنا الحبيبه وقت رخائها !!!!!!من وجود يونانيين فى اصغر القرى وابعد الصحارى 
وحتى لا يمل القارئ من طول حديثى ورغيى فاننى ساكمل حديثى فى حلقة قريبة عاجلة 
ولكم منى الف تحية وثناء 
                           ******

هناك 37 تعليقًا:

  1. حبيبى بابا
    اشكر ليلى لولو الجميله واشكر اختى انجى انهم حفزوك لكتابه ذكرياتك عن اليونان وغيرها من البلاد التى ابحرت وسافرت اليها فنحن فى شوق لمعرفه المزيد عن تلك الذكريات التى سوف تجذب الكثيرين لقراءتها لما بها من احداث ومواقف واشياء مرت بك
    نحن فى شوق ولهفه لمعرفه المزيد فلا تغيب علينا
    تحياتى وصباحك فل وياسمين

    ردحذف
  2. ننتظر بشغف الحلقة التالية يبدو انها رحلة رائعة فاليونان تسلب الالباب و طريقة سردك تسلب القلوب
    تحياتي لك

    ردحذف
  3. فعلن اشكر ليلى إلي رح تخلينا نستمتع بحكياتك عن اسفارك وتنقلك بين الدول
    بإنتظار جديدك

    ردحذف
  4. شعرت اني في اليونان
    بوب وانت تحاكي عنها وتبدي اعجابك
    بعد زيارتك لها
    انت بكلامك هذا غنيتنا عن رؤيتها
    فقد اشبعت تخيلنا ورويت عقولنا بصور
    عن هذه البلاد
    اكثر من هذا ابي وفي انتظار الحلقه القادمه
    وعن حكي الاسفار
    واشكر لي لي وانوج ماما ايوووووووو
    تحياتي بوب
    اه نسيت خواطر صمويل جونسون وجورج مور
    اضافت للمدونه بريق

    ردحذف
  5. جميل

    أتمنى زيارة الهند!

    ---
    كم من "نيرون" ينتظر اكتشافنا :))

    ردحذف
  6. مساء الغاردينيا بابا
    ودائما في السفر متعة رغم وجع الحنين لبلادنا ولكن يبقى السفر ذو نكهه وخاصة أنني كنت أسافر مع والدي رحمه الله رغم صغر سني وقتها إلا أن كل بلد زرتها بقيت بذكرياتها في مخيلتي ..أبي في أنتظار سردك وأخبارك مع السفر :) "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  7. روعه كل ما يخطه قلمك يا استاذى


    تحيه مغلفه بالورود

    ردحذف
  8. ثقافة الهزيمة .. عصابة البقرة الضاحكة 6‏

    و نشرت شبكة الأخبار الأمريكية CNN فى 8 فبراير 2011 نقلا عن صحيفة الديلي تلجراف البريطانية كشفت وثائق سرية مسربة أن نائب الرئيس المصري الجديد، عمر سليمان، من الشخصيات المصرية المفضلة لدى إسرائيل منذ وقت، ويتحدث يومياً إلى حكومة تل أبيب عبر "خط ساخن" في القاهرة. وسليمان، الذي ينظر إليه باعتباره المرشح الأبرز لخلافة حسني مبارك كرئيس لمصر، جرت تسميته كمرشح إسرائيل المفضل للوظيفة بعد مناقشات مع مسؤوليين أمريكيين عام 2008 ، وكلاعب محوري في عملية السلام في الشرق الأوسط فقد أقترح مرة بأن القوات الإسرائيلية "مرحب" بها لغزو مصر !!! لوقف تهريب الإرهابيين أسلحة لحركة "حماس" في قطاع غزة المجاور...
    باقى المقال بالرابط التالى www.ouregypt.us

    ردحذف
  9. صديقي الفاروق
    تقترن الهند عندي بالسحر والغموض وبخور
    تقترن أيضا بهبوط أبانا آدم من السماء للأرض
    عندماذكرتها تذكرت الجبال والكهوف والمناظر
    وتاج محل (روعة وصفك للحنين للوطن لاتبارى)
    اما اليونان وروعة الفلسفة والحكمة وعصر من
    الحضارة . أنتظر بشغف كل رحلاتك والرائع توفيق
    الحكيم المتمثل في شخصك فأراك مثله عصفور الشرق
    ينقل لنا صورا من الغرب....

    تحية اللجين للفاروق

    ردحذف
  10. ماء نيلك غلة كل ظمآن ، وخبزك الاسمر الذى يشبع كل جوعان

    مصر حبيبتى وروحى
    ********************

    يااااااه استاذ فاروق

    الجندول راااااائعة
    كلمات ...لحن...صوت...تاريخ حافل بكل خير وألق ورقى وصفاء

    بابا من عشاق عبد الزهاب وانا صغيرة كنت اسمع تلك الاغنية كثيراااااا
    ولها معى تاريخ جميل واحساس غريب جدا
    لا اعرف لماذا تدمع عينى وانا اسمعها
    كنا ونحن صغار مع الاسرة نقوم برحلات للقناطر بالباخرة وبابا يستمع لتلك الاغنية وكنت اترك الجميع واتخذ لى ركن بعيد بمفردى واسرح واحلم مع روعة صفحة النيل الذى بينى وبينه اسرار كثيرة ومشاعر خاصة ومع طيور السماء التى كانت تلاحق الباخرة وتصوغ مع لحن الجندول صورة خلفية رقيقة وخيالية ساحرة

    اما عن رحلاتك اشكرك استاذى العزيز على استجابتك الطيبة لكن سامحك الله سيدى فلقد شوقتنا وبمجرد ان اصبح كوب الماء على شفاهنا استرجعته انت سريعا ههههه

    فى انتظار حكاياتك مع الهند معشوقتى وساحرتى ببلاد العالم

    تحياتى لك ولرحلاتك الطيبة سندباد القصاصين ببلوجر

    وكل الشكر للاحبة الذين علقوا هنا وذكرونى بتعليقاتهم الطيبة
    بارك الله فى الجميع
    جزاكم الله خيرا واسعد ايامكم
    تحياتى لك استاذى العزيز

    ردحذف
  11. مساء الورد فاروق

    متعة السفر والإطلاع على حضارات أخرى لا يضاهيها متعة ورغم

    ذلك فنحن لم نزر كل الدول وجميل أن يطلعنا كل شخص على زياراته

    ويصف رحلاته إلى بلدان جميلة تستحق الذكر ....

    سننتظر البقية بشغف

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
  12. انجى فاروق20 فبراير 2012 7:48 ص

    شكر خاااااااص ليك ياحبيبى لانك اهتميت وكتبت عن سفرك الذى اتباها بى امام اصحابى ويندهشون عندما اقول ان ابلى سافر هذة البلد وخصوصا الهند لانها اخر بلاد المسلمين وكمان فيها عجايب الدنيا الجميلة وايضا اليونان هم من ابدعو الفن المسرح التدريجة وفنون التماثيل والحفرعلى الحوائط بس لابد ان نذكر ععظمة وجمال الحضارة الفرعونية لانها اول حضارة ظهرت على وجة الارض مصر وانا من اشد المعجبين بهذة الحضارة ومازالت الدول المتقدمة تتعلم من هذة الحضارة من علم الهندسة والفلك ولاننسى ( سر التحنيت)وفى مصر فيا كل حاجة حلوة اوىاوى ولانك فيهافهى احلاوحلا لك حبى وتقدير لابى العزيز بنتك جوجو

    ردحذف
  13. مساء الخير الاخ العزيز فاروق

    بتعرف كل ما حدا بيكتب عن السفر والترحال ...بفتح نفسي للسفر من جديد

    كم كان بودي ان اكتب ايضاً عن الجمال والفوائد الجمة التي جنيتها في سفري وترحالي

    ذكرتني بايام الشباب ...وهل يعود يوماً ؟؟؟
    زرت اليونان في العام 1976 ولا زلت اذكر كل لحظة قضيتها فيها

    ربنا يفرجها علينا ونستذكر تلك الايام ونحن نعيش احلى منها في بلادنا
    فكرك بتصير والا حلم اخر من احلام اليقظة؟؟

    بانتظار التكملة

    دمت بالف خير

    ردحذف
  14. السلام عليكم أستاذ فاروق
    حمدلله علي سلامتك
    ( الغربة كربة ) أسالني أنا 22 غربة ههه
    عقبلنا يارب لما نرجع أوطنا !!
    مع خالص تحياتي

    ردحذف
  15. السلام عليك أستاذ فروق،
    ما امتع السفر والترحال خصوصا حين يكون نافذة لنتلمس ثقافات شعوب اخرى فهذا يغني العقل ويريح النفس حتى وان كان على حساب الغياب عن الوطن..
    أنتظر التدوينات المقبلة عن رحلتك في اليونان..
    دمت بخير استاذ
    تحياتي لك

    ردحذف
  16. استاذنا العزيز

    وعمنا فاروق فهمي

    نستمتع معك بسرد رحلاتك ومتابعينك بأذن الله

    اليونان بلد ذات حضارة ايضا

    ولها تاريخها بلد ارسطو وافلاطون

    ننتظر القادم بأذن الله

    تحيتي

    ردحذف
  17. الفاروق الغالي

    أرسلت لك وأرسلت عنواني البريدي على عنوانك
    ولاادري ان كان وصلك ام لا سأكتبه لك مرة اخرى وهذه رسالة لك
    وليست للنشر
    silverclouds6@gmail.com

    ردحذف
  18. سيدى الغالى اقدم لك احلى تحياتى ..رائع فى سردك دائما حتى يخيل لى اننى ارى ما اقراه ..رائع وصفك والاروع هو حنينك وذلك الشوق الذى يشدك لمصر ام الدنيا ..لك محبتى وتوليباتى ..غاده عيسى

    ردحذف
  19. استاذ فاروق
    انا كمان منتظره بس عايزين كل حاجه بالتفصيل
    وتسمحلي احسدك شويه انا كمان نفسي اسافر شويه
    واشوف يا تري مصر هتوحشني
    شكرا لك على البوست
    ودايما منورنا بكلامك وقصصك ومذكراتك الجميله
    سلمت يداك

    ردحذف
  20. والدنا الغالي

    رحلاتك جداً مشيقة وسردك رائع وممتع

    وأنا من محبي الرحلات والسفرات

    صحيح الغربة وحشة لكن نستفيد منها الكثير كما تفضلت

    لا أزيد على ما ذكرتم

    تقبل كل أحترامي وتقديري لك وللعائلة الكريمة.

    ردحذف
  21. عمو فارووووووووووق

    زعلانة منك أنا علشان سافرت من غير ماتخدنى معاك :(

    لو كنت جيت كنت فضلت أضحكك طوووووول الرحلة اصلا
    هههههههههههههه

    بالنسبة لموضوع الحمار اليونانى ده .. الحمد لله أن حضرتك كويس ورجعتلنا بالسلامة

    عارف يا عمو فاروق .. الواحد لما بيكون موجود فمكان عارف تاريخه بكل حزافيرة .. يعنى وقت أنشاء المكان ده .. شعرائه .. مؤرخيه .. الناس الى كانوا عايشين يه .. ده بيخلينا نحس أننا كنا موجودين معاهم فعلا أيام ما كانوا عايشين وأننا عاصرناهم وفهمنا تفكيرهم .. ساعات كمان بنحس بروحهم فى المكان :)

    حمد لله على سلامة حضرتك وتعيش وتحكيلنا مغامراتك وأنا مستنية الحلقة الجاية :)

    ردحذف
  22. يمكن قعدت 10 دقايق قدام مربع التعليق مش عارفه اقول ايه..
    لو كنت اقدر .. او كان ممكن اني ابعث ابتسامتي في مربع التعليق كنت فعلت ..
    وصفك لمصر ولليونان كان جميل
    اضافت موسيقي وصوت عبد الوهاب لمسه رااائعه

    في انتظار الحلقه القادمه..

    صحيح..احترس المره قادمه وانت في اليونان..من منافسه علي الدرج

    نهارك\مسائك سعيد

    ردحذف
  23. ما شاء الله

    رحلات رائعة

    ردحذف
  24. صدسقس الفاروق

    قلقة عليك جدا فعلى بريد جوجل
    يخبرني أن بريدي لايصلك ولا اعلم لما
    أرجوا ان تكون بألف خير ....
    هذه الرسالة خاصة لك وليست
    للنشر ....كل الخير يا فاروق

    ردحذف
  25. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    اهلا اخى العزيز

    يشرفنى انى اكون داخل مدونتك وكمان بتحكى عن رحلات خارج مصر
    ودى اول امنياتى السفر بس مع زوجى
    منظرين باقى رحلاتك خارج مصر

    فى التميز دائماا

    ردحذف
  26. مساء البنفسج استاذي
    الاول القلب الجديد جميل اووي ولفت نظري وعجبني جدا
    ثانيا ممكن يكون الكلام عن القالب ده قديم لان انت غيرته من فترة مثلا بس اعمل اية انا كنت مسافرة معلش
    حلوة حكاياتك بجد
    وعلي فكرة مش بزهق خالص من حكاياتك
    مستنية الباقي

    ردحذف
  27. استمتع كثيرا كثيرا بمروري هنا يا استاذي واشعر اني تحولت من عالم الي عالم
    تحياتي الخالصة

    ردحذف
  28. خطوة جميلة أشكر حضرتك عليها فالقراءة عن البلاد الأخرى ممتعة للكثيرين و أنا مثلك مبتلاة بكثرة السفر و فعلا ما يغلب على المرء اثناؤه هو الحنين لمصر و لاحباؤه فيها
    فى انتظار تدويناتك عن باقى الاسفار
    تحياتى

    ردحذف
  29. كم اعشق السفر و اتمنى ان يكتب لي الله ان اسافر الى بلدان كثيرة
    اعجبني سردك للغاية استاذي و شوقني لمعرفة رحلتك و تفاصيلها و منتظرة بفارغ الصبر الحلقة القادمة :))
    بس هو سؤال هو حضرتك رحت ايطاليا ؟ لو اه يبقى يارين و النبي تحكيلنا عنها بعد اليونان اصل انا نفسي اروحها جدااااااا :)
    تحياتي :)

    ردحذف
  30. انا كمان بحب السفر اوووى رغم انى عيله جدااا لما بسافر وبحن اوووووى لبيتى وسريرى وبلدى ... بس برضه بعشق السفر لانى بحس انى شوفت دنيا غير دنيتى وحياه تانيه غير حياتى وبتعلم حاجات جديده وبعرف حاجات كتيره

    من الاخر يعنى انا مستنيه باقى الحلقات وبسررررررررعه :)

    ردحذف
  31. حضرتك رحت اليونان ايام العز وربنا يستر عليها وما تفلسشي الايام الجاية....مستنين باقى الرحلة يا سندباد القلب الطيب

    ردحذف
  32. أنا بجد قلقانة جدا عليك طمني

    كل الرسايل على الايميل بتاعك
    بترجع تاني :

    faroukfahmy58@yahoomail.com
    طمني من فضلك

    ردحذف
  33. الأخ الغالى والحبيب / الفاروق

    وحشتنا جدا جدا

    ومنتظرين الحديث عن مواقفك فى اليونان

    أعشق أدب الرحلات

    تحياتى لروحك الطيبة

    خالص مودتى

    تامر

    ردحذف
  34. انا البوست ده مشفتوش

    انت نزلته فى السر يا استاذى
    هقراه حالا

    ردحذف
  35. رد خاص للآخوة الافاضل
    لا يفوتنى عبارات الشكر والتقدير والامتنان لاصحاب كل قلم سطر تعليقه على هذا البوست
    كنت اود ان انفرد بكل تعليق على حده ولكن مع لطشة بردى لم تسع لتناول هذا الغرض
    وليس اقل من ان اذكرهم
    ابنتى هبه
    حبيبى وصديقى مصطفى سيف
    ستى صاحبة الدم الخفيف على قلبى ام عمر
    ابنتى الفتاتة كارولين
    العزيز الشيشانى
    ابنتى الخامسة رسماس افاض الله عليها بوافر الصحة
    كروان حيران على رأى عبد الوهاب
    الحبيبة والصديقة اللآجين
    رائدتنا وفنانة مدوناتنا ليلى الصباحى
    شباب مدوناتنا وشاعرها نيبال
    ابتنى المهندسة انجى
    يوسفنا الصدوق والصديق
    حلاوتنا حلاوة
    آمال القديرة كم هذا الاسم عزيز عليا وله من الذكريات ماله
    سواح وسيظل يسيح بنا دون ضجر او ملل او رتابه
    غادة عيسى وكم كنت اتمنى زيارتهالمدونتى
    ربرى كريكه والتى لم ترد على سؤالى فى مرجع اسمها المحبب
    شباب السعودية وتاجها سعد الحربى
    الامورة صغيرتى الشقية خفيفة الظل لوزه
    رايا الشامخة المرفوعة الراية
    عبير علاوى بعبيرها العطر
    بنت قلبى وقلوبنا جميعا
    الصحفية اللآمعة التى زادت من لمعان مدونتى
    ستدبا المدونين الذى لا يتوانى فى مجاملاتنا جميعا
    الكاتبة المرموقه شهرزاد المصرية
    بنت حى باب الشعرية افكار مبعثرة واعدك انا فى طريقى الى ايطاليا
    اللى بتوحشنا دائما وتبخل علينا بكتابتها دعاء العطار
    تركيب الذى لا يستطيع سواه ان يركب ما يركبه
    ساخرتا والذى لا يفوته مشاركتنا فى افراحنا ابراهيم رزق ومناسباتنا
    نامر اللى انا مكسوف منه خالص
    اعتذر ان فات عن نظرى غفل اسم من الاسماء الكريمة

    ردحذف
  36. فاروقنا العظيم ..انا بس جاية اقولك ايه الحلاوة دي يا أستاذنا ..ومعايا حفيدتي الصغيرة استمعت لعبد الوهاب وكل شوية تيجي تقولي "إمها "يعني إسمها إيه دي "على الغنوة"أقولها الجندول تقولي "الأندول ؟"آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه قال يعني عارفاها وتجري وتيجي مع كل كوبليه تسألني نفس الأسئلة ..شفت بقى حضرتك حاترتقي بذوق الجيل الجديد وهو لسه في سنوات الطفولة ..الله يخليك يا أستاذنا..في إنتظار المزيد وخلاص النت اتصلح والمزاج اتصلح وبقى مية مية ..سمعنا احلى قصصك يازعيم ..

    ردحذف
  37. زيزتنا الفاضلة
    اخيرا عثرت على التعليق وكنت اطنه يخص احدث بوست وتاريه لابد هنا ومش راضى يتحرك
    نهايته خلليه براحته

    نسلك يرتقى بيكى يا فاضله ويكفينى انها معجبة بمحمد كما كانت تحب ام عبد الوهاب ان تطلق عليه
    مليش دعوة منتظر تعليقك على الاجدث
    مع شكرى وتقديرى لتعبك

    ردحذف