الأربعاء، 8 فبراير، 2012

على الربابة بغنى (من وحى حى باب الشعرية )

الفتى زهران احب البنت كهرمان 
غار منه الاحبه والزملا والفتيان
جَمعَهُ مع كهرمان الزماله والخللآن
وقع قلبه فى صدرها ولََبدَ فى عصيان
اختارها ياحسرة من دون الغـــــزلان
طلع من قلب قلبه نار كلها دخــــــان
سرقت مفتاحه منه وتركته بدون خفقان
خمَرَ جمالها لبه واصبح بحبها سكران 
جاهرها الواد بحبه وشعر بعدها بخذلان

اتارى البنيه همها كله فى المال والحسبان
كان بيحسب الحب وحده يشبع كل انسان

اتارى المال نقيضه ومش معاه فى الحسبان
قال بالحب  وحده  هتشبعى وهتشوفى ا لحنان
المال مش هيشبعك هتبقى جعانه ليه مهما كان
ردت ساعتها البنيه كهرمان 
انت يا زهران عازف ربابه غلبان كحيان 
العب بعيد عنى وادينى ضهرك يا ندمان
اللى يقرب ياوله منى  يكون من الفرســان
ربابته صوتها مجلل عالى يسمع كل مكان
انا عاوزه جيب قد وزنى واكتر وتقيل ومليان
انا ما يندحكشى عليه ياشاطر فى سوق الحيتان
              *********
بعد بعيد الفتى زعلان على بخته حسران 
اللهب فى جسمه منقاد والتلج فيها مليان
مشى فى الشوارع غيمان فى توهــــان
خبطو وابور زلط على وشه وهوه غفلان
وقع على ارض صلبه وقام عميــــــــان
عملوا الأطبه البدع واللى راح كانه ما كان
 ( فى المستشفى وكهرمان  بتزوره  )
- زهران : ( وهوه راقد على سريرة اعمى وهى لاتعلم بما اصابه فى نظره )خلاص يا كهرمان مش هقدر احبك تا نى 
-كهرمان :وانت تقدر يازهران متحبنيش بعد ما خلاص حبيتك من  كلامك المعسول انا خلاص بقيت انت و انت انا مالناش غنى عن بعضنا  دلوقتى مش عاوز تبقى انا انت وانت انا يا زهران 
-زهران : (وهو ينظر الى اعلى دون ان يوجه وجهه اليها وهى فى منتهى الدهشة على غير ما تعودت منه ) مش بيقولوا يا كهرمان اللى بعيد عن العين بعيد عن القلب 
- كهرمان :وانت هتبعد عيونك عنى ليه ... انت مسافر يا زهران ؟؟
- زهران : دى عيونى اللى سافرت يا كهرمان خلاص ..خلاص العيون اللى كنت بشوفك بيها وخلليتنى احبك وكانت السبب فى لوعتى معاكى وشقايا فى حبك راح نورها وضياها ..........
انا يا كهرمان دلوقتى فى عالم تانى عالم مظلم وظالم ... لكن بصراحه ظلمه وظلمته اخف بكتير من ظلام وظلم قلبك ليه
ماكنش حبى ليكى ياكهرمان حب كان عشق ما لقيتشى وراه منك الا الهجر والحرمان وطيفك كان بيداعب عنيه وكان عندى امل انك هتراجعى نفسك وتحنى عليه وتقابلى حبى بحب وزى ماقال الخالق هل جزاء الاحسان الا الاحسان هل جزاء قلبى ان احبك الا ان يجزى بحبك !!!!!  لكن للاسف رجعتيلى  فى وقت مش هقدر اشوفك فيه عنيكى زى ما بسمع لسانك والعيون اصدق دائما من اللسان ازاى هقدر اشوف وشك الحلو غمازاتك اللى شدتنى وطابع الحسن اللى سحرنى فى وقت لم تستجيبى لحبى ، فالحب يا كهرمان نقيض المال والمرء يكتفى بما ناله من الحب بينما لا يشبع الانسان مهما يحصل عليه من مال 
كنت معك ياكهرمان قليل الكلمات .. كثير النظرات .. خفى الحركات كنت لا اشعر بالفصول الاربعة ولا بتعاقبها ولا بتعاقب الليل والنهار ، كنت قبل الحادثة ميت وانا الآن ايضا فى عداد الاموات لم اعد صالحا لك كما كنت مهيأ لك من قبل يا كهرمان ،لماذا يا كهرمان لم تمنحينى حبا يمنحنى الامل ويمنع عنى الالم ... ما اقسى الحب وما اعتاه يستنبت زهره ويقتلع غابه ... يحيينا يوما ويميتنا دهرا .. لماذا كل هذا الاغضاء والمرأة بدون حب شجرة بلا ثمار ، كيان  مؤلم لا طعم ولا رائحة له عفا عليه الزمن وغدى فى خبر كان ، صحيح ان الحب ليس بايدينا ولكننا احيانا نقف فى طريقه الى القلب .. لماذا انت يا كهرمان  ليس كبقية النساء التى تمقت العقل لانه يباعد بينهن وبين الحب الذى لا يسنطعن الحياة بدونه
-كهرمان : ايه الكلام ده يا زهران لسان وعيون انا مش فاهمه حاجه خالص ايه اللى جرالك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
- زهران : لما تسألى عن تقرير حالتى فى الاستقبال هتعرفى ايه السبب ... وقبل ما تمشى ناولينى الربابه مش محتاجه نظر ولا عيون  محتاجه اصابع حساسة وكتف ينشال عليها والحمد لله موجودين 

( وهنا اقتربت كهرمان من مرقده واخذت تعبث بشعره ثم انحدرت باصابعها الى خده ثم الى فمه وحاولت ان تقبله الا انه منعها  بغضب من الوصول الي فمه بعد ان احس باقتراب انفاسها ، الفم الذى سبق وصارحها  للاسف بحبه  
( وصدق حسه فى نظرته اليها فهى هى لم تتغير فالطبع غالب وعلم ذلك بعد ان توجهت الى الاستقبال ووقفت على حالته ثم توقفت فى وصالها معه ولم يصادق بعدها فى ظلماته الا الربابه 
التى لم تخيب له رجاء عند طلبها 
انتهت
الفاروق 





هناك 60 تعليقًا:

  1. مساء الغاردينيا بابا فاروق
    اتمنى أن تكون بخير ومبتسم كم هي أبتسامتي الآن وأنا أراى وجهك المشرق في أعلى الصفحة والصحبة الطيبة وأغلى ناس على قلبي أنت وماما زيزي والغالي ابراهيم رزق والرائع مصطفى عريس الحفلة والامورة العسل صاحبة أجمل ضحكة هوباحبيبتي :)
    وعدت الى سطورك لأقرأ كلمات الحب لتزيد أبتسامتي إتساعاً فهل أجمل من الحب ؟
    المؤلم ياأبي حين تطغى المادة على الحب حين يبحث أحد العاشقين عن مصلحته بعيداً عن الحب وجنونة الحب ليس إلا ضرب من الجنون يحتاج أن نقاوم الحياة بعوائقها ومصاعبها لنحصل على من نحب أياً كانت تلك المطبات المتعبه نتعثر وننهض لنمسك بيد من نحب بعيدا عن الهجر والبعد ولكن كهرمان هنا خذلت حبيبها كان من المفترض أن تكون هي عينيه التي يبصر بها الدنيا لكنها للأسف كانت ظلمة مؤلمةليدرك أن ربابته رفيقة وجعه وحزنه "
    ؛؛
    ؛
    أبدعت أبتي في وصف ذلك الألم في الحب
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
    الردود
    1. ابنتى وروح قلبى الخامسة ريماس
      قابلت نعليقك البهيج ببهجة وفرح وزادت حروف كلامك من ضياء نور عينى ودقات قلبى الخافق
      راهبة العشق
      ملكة الكلمة
      منظمةكل نظم
      حقيقة ريماس كم رأيت بام عينى اكثر من قلب عاشق ذاب عشقا ولم يظهر من جسمه سوى قماش ثوبه
      كليم القلب نحو النار عاش
      ونحل قلبه الكليل ولم يقدر عن غرامه يخفى
      وكيف يخفى مكتوم الهوى وقد افشاه دمعه
      وكما قالت كارولين وهى تقرأتعليقك لم يكن غريبا ان يكون اول من يسرع بالتعليق أختى ريماس ملكة وراهبة العاشقين
      مع كامل حبى وامتنانى

      حذف
  2. كهرمانه لا تستحق هذا العشق والحب الجارف لقد تخلت عن حبيبها من اجل المال ويوم ان تحصل على المال وتشبع كل رغباتها ستبحث عن الحب مره اخرى فلن تجد الا حياه بلا طعم كما ذكرت يا ابى فالحب كالعمله الصعبه نادر ما نجده
    اعجبتنى جدا الجمله الاخيره
    ولم يصادق بعدها فى ظلماته الا الربابه
    التى لم تخيب له رجاء عند طلبها
    فيها معانى عميقه جدا احيانا يكون الجماد ارق واحن بل وصديق ورفيق لا يخيب رجاء لاحد
    قصه واقعيه وسرد مشوق يجذب من يقراه لاخر كلمه
    ابدعت فى سردك ايها الراوى المبدع دائما ابى الحبيب القريب دائما الى قلبى لك منى ورده لعيونك الحلويين

    ردحذف
    الردود
    1. بتاتى اعز ما املك فى حياتى وقد ضمتهن هبه بجناحيها الرقيقتين
      هبه
      اكثر ما بعجبنى فيكى يا هبه .... نعاملك مع الاشياء ودائما ما منحتيها الحياة لكى تتعامل معك اسئتاسا بها وهروبا من تعاملك مع من لا يستحق التعامل البشرى
      وانا اكتب هذا البوست تصورتك وانت تحادثى الربابه وتنشدين رقتها فى تعاملها مع عازفها
      هنيئا لك بهذه الروح الرقيقة التى تحس بما لايحس به الآخرين وخاصة فى وقتنا هذا الذى افتقر الى التعامل الرقيق

      حذف
  3. ((لايلدغ مؤمن من جحر مرتين ))

    هكذا فعل زهران يااستاذنا

    تحيتي

    ردحذف
    الردود
    1. خالد
      بشهادتى وشهادة هبه وكارولين
      انت دائما معنا فى كلماتنا ومناسباتنا وافراحتا
      دمت اخى الحى الرقيق لنا ولجميع المدونين
      تحملك انسانيتك اكثر مما تتحمله نفسك وانت راض ونحن جميعا راضين لاستجابتك لنا دائما
      دامت استجابتك ودام لنا تواجدك فى مدوناتنا

      حذف
  4. أولا أنا بحب الربابة

    ثانيا عجبنى التعبير ده أوى .. اللهب فى جسمه منقاد والتلج فيها مليان

    ثالثا أنا مكنتش متخيلة أنى هقرا كل ده وأنا مستمتعة كده

    بس مع كتابات حضرتك الوضع معايا بيختلف

    بجد روعة روعة روعة

    ومع الأسف الواحد مش بيحس بقيمة الحاجة الى معاه الا لما تروح منه

    وكهرمان خسرت زهران علشان كبرها وعنطزتها الفارغة

    بجد حلوة أوى أوى اصلا :)

    ردحذف
    الردود
    1. ان كان زهران خسر كهرمان
      فانا ايضا خسرت عدم اطالة وجودك طويلا فى مدونتى
      كم اود ان اكتب تانى وتالت لكى تيجى تانى وتالت
      لا تقدرى مدى سعادتى وفرحى بوجودك
      اامل ان نزيدى وتعيدى من كلامك وانا اصيخ لصوت قلمك طائعا حتى اشبع وارتوى

      حذف
  5. كنت فاكره اني كهرمانه مش هتسيب2 زهران
    وهتقف بجانبه في المحنه اللي هو فيها
    يا خساره زهران خسر عنيه بسبب حب لايستحق
    تسلم ايدك ي استاذنا

    ردحذف
    الردود
    1. رؤتى ريرى انت عارفه ان ريرى قريبة شويه من روقة وهو ماكانت تناديتى به خالتى
      انا سعيد ان قدرت ان اجذب قلمك الى قلمى وقلبك الرقيق الى مدونتى
      فمن مثلك حقا سوف يقابل الحب بحب
      والحمد لله ان الخير لازال وسيظل فى امة الاسلام الى يوم الدين
      سلمت يداك ونفسك وروحك

      حذف
  6. زهران عاشق ولهان و مهما ان كان اكيد في قلبه لسه مكان للجميلة كهرمان
    يمكن يكون عاتب و عتابه طويل او بيحاول يداري ليله العليل او يقول انه اقوى من الصراخ و العويل
    بس يا زهران لحد امتى هتفضل هربان؟ و العاشق لحبيبه يتهان و يفضل برضه ليله سهران
    قال زهران خلص الكلام من الليلة لا حب و لا احلام من الليلة هابدأ انام و هاهزم حبك شر انهزام و اقوله سلام يا حب انتهيت مع الايام

    -----------------
    روعة استاذ فاروق
    بسم الله ماشاء الله عليك

    ردحذف
    الردود
    1. بسم الله ماشاء الله عليك انت يا مصطفى
      فقد تسابقت حروفك مع حروفى وكانت بالطبع كانت لها الغلبة والتميز
      تعرف يا مصطفى مهما اتكلمت معك لا اشبع منك يابن النيل الاسمر
      واريد ان اكتب تانى عشان اشبع وارتوى
      دمت لى ياسيف

      حذف
    2. السلام عليكم

      اسمح لى سيدى العزيز فاروق
      ان اضع تعليقى هنا
      بين رحابة حرفك وروائع احاسيس سيف المدونين
      احييك استاذى على سردك الرائع الذى شعرت منه اننى فى القاهرة القديمة من مائة عام وعازف الربابة ( الراوى ) يحكى لنا قصصه الجميلة التى تحفظ تاريخ بلادنا
      فعازف الربابة كان من اهم وسائل حفظ التاريخ المصرى وتسجيله
      سواء تاريخ سياسى او ادبى وثقافى
      شكرا لك استاذنا الكبير على هذه المعزوفة الرائعة الجميلة


      ايضا احيى مصطفى على تعليقه الجميييييييل جدا

      و لان من يحب لا يعرف الكره ابدا لكن تكون حالة من الضياع النفسى مؤقته ويعود بعدها لحالة الهيام والحب والوله بمحبوبه
      فهنا نجد ان المحب دائما يعانى الألم الى ان يجد من يبادله هذا الفيض الهائل من المشاعر الدافئة
      وكم اشفق على زهران له الله :)


      شكرا لك استاذى وفى انتظار جديد ربابتك الجميلة
      تحياتى وتقديرى

      حذف
    3. ليلتنــــــــــــــــاالساهرة لراحتنا العامرة لوجودنا
      بالاصالة عن نفسى التى تعزك معزة هبه وكارولين اللاتى تعتبرينهما اخواتك وحقا هما يعتبرانك اعز اخت لهما
      وبالنيابة عن اخى سيف ،سيف المدونين الغائب الحاضر بيننا هذه اللحظة احييى فيكى هذه اللفتات العطرة الزكية .. يا ليلة البدر التى تشخص فيها اعين الزهر قربا منك والغصون مائلات اليك فور رؤاك
      انت يا ليلى بتعبيراتك الرفيعة الرقيقة قد فاقت بنورها بدر الدجى فبدى آفلا لما رآك
      مع أَمَلكِ فى رجاء بطلنا وشاركت فيه سيفنا الا ان بطلنا قد فقد بصره وللأسف قفلت عيناه على واحدة لم تقدر الخطو ولم تحفظ الود ... فكيف له ان يتانى بغيرها وقد فقد وسيلته البصرية وفقد معها نور الحياة وضياءها وات كنت ارجع بعض الشئ استثناءا فليس كل من فقد بصره فقد عاطفته التى قد يرى منها عشق من يحبه ويهواه ويبادله حبا بحب والامثلة كثيرة كقاهر ظلامنا طه حسين وان كانت سوزان هى التى حركت فيه عاطفته الجياشه فبادلها حبا بحب وحمدا لله ان بطلنا لم يفقد البصيرة التى تحصنه وتحفظه من امثال غيرها والى لقاء آخر مع قصة جديدة ايضا من وحى باب الشعرية تحت عنوان
      (أمل يائس ويأس آمل )

      حذف
  7. بوب حبيبي
    هي كده الدنيا
    الدنيا مابتديش محتاج
    الربابه هي الصديق الذي لا
    يخون ابدا ولا يغدر
    لقد بخلت كهرمانه بحبها
    في البدايه فجنت بخلا من الدنيا في الآخر
    قصه جميله يا بوب استخدمت تعبيرات هايله
    ومعاني جميله
    تحياتي العطره والرقيقه يا بوب

    ردحذف
    الردود
    1. نجمة الفن الراقى ام عمر
      مهما بلغت براعة قلمى لن تتطاول الى براعة نغم اوتارك الحالمة الساحرة التى لا افتأ ان ارجع لها قبل ان اتركها
      تصدقى انها بتوحشنى وانا لسه معاها

      حذف
  8. جميل أستاذ فاروق
    وأقبل هديتى المتواضعة
    http://mytadwen.blogspot.com/2011/06/blog-post_18.html

    ردحذف
    الردود
    1. حميد
      احمد الله انك وصلت الى مدونتى ونورتها
      هديتك مقبولة وسررت بها كثيرا
      ارجو ان تكون معى دائما بتعليقاتك وهداياك الثمينه
      تحياتى وامتتنانى لاخى الكريم

      حذف
  9. وكيف لها ان تشعر به تلك القاسية المادية
    اضاعت قلبه و حبه لها و كسرته ثم اتت وكأن شيئا لم يكن
    تستحق ان تعيش بدونه و اشك ان تجد من يحبها مثله
    اما هو فقد اثر ان يعيش مع ربابته المخلصة التي ابدا لن تخونه
    راااااااااااااائعة استاذي
    اسلوب سرد حضرتك و طريقتها اشعرتني فعلا بالراوي و الربابة
    ما شاء الله بجد
    تسلم ايد حضرتك و دام لنا قلمك المميز :)))
    تحياتي

    ردحذف
  10. بنت حتتى وحييى
    الحى الذى اوحى لى بهذه القصةولن اقول الا ان تسلمى بعد ماخطت اناملك بهذا التعليق الذى يقطر فتون وشجون وحبور
    اكرر شكرى وامتنانى
    ولا تبعدى عن مدونتى كثيرا

    ردحذف
  11. طيب يا أستاذ فاروق ..
    أعمل إيه لما أكون داخل هنا ومش ملاقي حد .. أروح فرحان علشان أنا أول الزائرين .. يروح بلوغر يستفزني ويغيظني وما يدنيش فرصة للتعليق علشان النت بطيء ومش عارف إيه ..
    أروح أدخل بعد كام يوم ألاقي المكان زحمة .. ههههه
    المهم إني كنت حابب أقوللك إني اتعرفت على حضرتك من الكلمات .. وبعد كده شوفت صورة حضرتك عند الأستاذ إبراهيم رزق .. ويارب لما ييجي يوم أشوف حضرتك شخصي .. وأسلم عليك .. وأحضنك ..
    أصل حضرتك من الناس اللي تدخل القلب كده على طول ...

    إيه رأيك لهجتي مصرية تمام ؟؟
    مع التحية العطرة ..

    ردحذف
    الردود
    1. حقيقة يا محمد وانت تحمل الهوية السورية الا ان هواك مصرى وان اختلف المكان فالكل فى واحد
      وتاريخ سوريا مع مصر ليس بالبعيد فنحن وان اختلف الساسة فلا خلاف سوف يجمعنا وكما قالت صباح يعطيها الصحة من الموسكى لسوق الحمدية انا عارفه السكة لوحديه

      حذف
  12. ياااااااااااااااااااااة مهران صار على امرة مغلوب الندمان فى الاول والاخر... القلوب لاتختار من تعشق فالعشق كالموت قضاء وقدر :)


    فعلا الطبع غلاب .... والكلام لعبة اللسان


    رائعه استااااااذى جداااااااااااا استمتعت

    ردحذف
    الردود
    1. عزيزة قلبى
      هناك حكمة تعلمتها منذ الصغر ولا زالت عالقة فى ذهتى وارجو ان تتكرمى بحفظها
      """""""""عجيب شأن هذا الحب !!! اته لا يعطى الا من لا يسأله ويغفل عمن يسأله حبا بحب """""""""
      مع تحياتى بليلة هادئة ونوم عميق ان شاء الله

      حذف
  13. يادي الفلوس اللي حتى من ايام كهرمان لحد دلوقتي...جميلة اوووي..انا فرحان اوووي ان شوفت الفيلم بتاع حضرتك وقطعة الشعر اللي قلتها فيه لسيف ...

    ردحذف
    الردود
    1. وانا فرحان لفرحك ياتركيب لاول مرة اراك تأخذ الامور بجد
      استحلفك ياشيخ ان تكون بجاتبى دائما ولا تحرمنى من تعليقاتك حتى ولو غلبت عليها السخرية هههه
      دمت لى حبيبى بكل الود

      حذف
  14. كل ما ادوس علي اللينك بتاع مدونتك ببقي عارف ومتاكد اني هاقرا حاجة جديدة وهاشوف فكرة جديدة وعارف اني هاستمتع كثيرا كثيرا
    تحياتي ياستاذي

    ردحذف
  15. كم اتمنى من كل فلبى ان يعطل الماوس اثناء رجوعك من مدونتى لنظل معى على طول ولا تزوغ منى
    دا اذا كان لا يضايقك على شرط ان تخصص وقتك ليا واخصص خدمتى ليك يا حبيبى
    شكرا على هذا الاطراء الطيب

    ردحذف
  16. استاذى العزيز

    ملك الزهرات
    و ابن بطوطة المدونين

    كتبت تعليق واضح انه تاه فى حوارى و ازقة باب الشعرية

    يا سلام على باب الشعرية و حلاوة باب الشعرية
    اعتقد يا استاذى انها لم يكرها بسبب فقد عينيه
    فالحب احاسيس تخرج من القلب و الروح اما العين فهى ادوات مثل اللمس
    لقد جفاها لان الحب يا سيدى زهرة تروى بالاحاسيس المشتركة فان روت من طرف واحد اغرقت

    قصة جميلة دائما ما تكون قصصك مليئة بالحكم الفاروقية
    تحياتى استاذى و تقديرى
    الترماى ابو سنجة بيسلم عليك

    تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. هيما حبيب قلبى
      شكرا على هذا التعليق المتعمق فى حوارى قصتى وزيارتك لباب الشعرية
      هو لم يكرههاولكن غياب بصره الموصل المغناطيسى لفلبه المجروح قد تعطل ولم يعد صالحا للتشغيل مع ما اصاب قلبه منها من جروح
      وانا بتيت الخط الدرامى لهذه القصة على فكرتين لازالت راسخه فى اذهاننا وهما
      البعيد عن العين الموصلة للحرارة المغناطيسية بعيد عن القلب
      وثانيها كتر القسية تقطع عروق المحبه
      وكما ان للحب حلاوته فقد يصادف ان يكون له مرا شديدا شديدا لا يتحمله اصحاب القلوب الرقيقة

      اشكر قصتى التى سحبتك الى حوارى باب الشعرية والبركة فى الترمواى ابو سنجه اللى بيوصلك

      حذف
  17. اكيد الطبع غالب ولو ان قلب المحب ديما فى مكان لرجوع محبوبه

    زى ماعودتنى يا استاذنا ديما متفرد

    انا بحب الربابه جداااااا

    ردحذف
    الردود
    1. من وجهة نظرى المتواضعه جدا ان كتاب انا وابنتى من باب الشعريه سوف ياخد حقه جدا بين الجمهور لان ما يكتبه هو الحبيب الفاروق ولانه دائما متميز فلابد ان تكون كتاباته متميزه اعتقد اننا سنستمتع جدا بما هو ات
      تحياتى وتقديرى ابوداود

      حذف
    2. لم اعثر حتى الآن رقة تفوق رقتك يانور
      انا حكمت عليه حكم قاسى الا انك بحكم قلب الانثى استانفت استئنافا عاطفيا حرمت نفسى من حق النقض
      شكرا لتواصلك دائما مع آل الفاروق

      حذف
    3. الاخ الكريم وصديقى الذى كات اول من قص شريط مدونتى يوم افتتاحها
      لومى لك يا ابو داوود نابعا من معزتى الشديدة لك وهذه المشاعر لا يقل شأنها عن بناتى هبه وكارولين
      وكم تكلمنا كثيرا عن رقتك وعاطفك الجياشه ومساندتك لنا فى جميل تعليقاتك
      ارجوك لا تهملنى يا ابو اوود مرة اخرى
      وانا ارفع يدى لك بالاحضان يا اعز الحبايب

      حذف
  18. لكن للاسف رجعتيلى فى وقت مش هقدر اشوفك فيه عنيكى زى ما بسمع لسانك والعيون اصدق دائما من اللسان
    .....................................زز
    لكن القلب يشوف احسن من العيون ويسمع نبضات الحب اقوى من الاذن

    كملت القصة للاخر كهرمان محبتش زهران وهنيئاً له برباته المخلصة يحكي معها ويشكي لها ويسامرها لن تحتاج لعيونه بل تحتاج لاصابعه وانفاسه لتونس وحدته

    لولا

    ردحذف
    الردود
    1. اتارى البنيه همها كله فى المال والحسبان
      كان بيحسب الحب وحده يشبع كل انسان

      ***

      كلّ شيء ابعدوه عن اصله و سلبوه نكهته !!
      اليس الزمن الجميل افضل يا فاروق ؟؟ههه
      --

      تقديري و كثير من المحبّة ( اللي من غير مقابل هههه)


      منجي / الزمن الجميل

      حذف
    2. لولا وزهراء
      اذا ضاع من الانسان من يجاوبه مشاعره واحاسيسه لا يجد امامه الا الاشياء التابضة لكى يشكى اليها حاله

      حذف
  19. أحب زهران كهرمان ... شغفه حبها حتى أصبح في مصاف العميان
    لم يكن الحب لها سوى مال وحسبان...والحب عنده اشتعال وذوبان وتنزيه عن كل نقصان... لم يصدمه وابور زلط وانما صدمه فكر وامعان في جفيان ... أردته بقسوتها... خبطته بماديتها... ولم تعي قلب حبه ولم تدرك كيف تعيش الحب بدون مال ولا تمسح بحسبان...فقد عيون ضللته بكذب... وهفت نفسه لربابة تفهمه دون كشف حساب أو شجرة انساب... أفلت وذهبت ولم تدرك قط أن الحب احساس وعيون قلب ان عميت لن يطربها ربابة ولا ناي....انت رائع بحق... أسلوب رشيق ومعنى خفيف يصيب كبد الحقيقة... تحية لمداد قلمك يا فاروق من اللجين.

    ردحذف
  20. الاخ منجى
    انا اعلم جيدا مدى تعلقك بالزمن الجميل الذى جذبك ان تسمى مدونتك به
    شكرا على مرورك الذى يحمل كل عبق الماضى بالرغم من صغر سنك

    ردحذف
  21. المحبوبه لجين
    رجعت ورجع املى فى بقائك اطول وقت وان كان املى اكثر مما سمحت به
    تحية لجين للفاروق ليست ككل تحية ففيها التقدير العظيم والثقيل الوزن الذى لا تستطيع كفاتى تحمله فكانت طباتها شديدة لم استطع بعدها ردها الى ماكانت عليه
    بارك الله فيكى وادام عليك قلمك الرفيع

    ردحذف
  22. السلام عليكم أستاذ فاروق
    انا موجود بس هولندا العنصرية مش سايبة المسلميين في حالهم هنا !!!!
    ربنا معنا !!!
    تحياتي وشكرا علي سؤالك أسناذي العزيز
    دومت بصحة جيدة

    ردحذف
  23. السلام عليكم هى زياره اولى لمدونتك استاذنا
    ومن بين بريق كلماتك ادركت ان موهبتك فن بسم الله ما شاء الله الفقير
    بغيد عن سوق المدونين منذ زمن
    وان شاء الله ساكون ضيفا عندكم بارك الله لكمم

    ردحذف
  24. حلاوة
    سلامتك الف سلامه
    يمكن من حلاوتك مش سيببينك فى حالك ههههههههههه
    بس برضه متغبشى كتير علينا

    ردحذف
  25. حلاوة
    سلامتك الف سلامة يمكت من حلاوتك مش سايبينك فى حالك ههههههه
    بس برضه طمنا عليك من وقت لآخر

    ردحذف
  26. حلاوة
    انا اظن اتهم غيرانين من حلاوتك عشان مثل هذه المعاملة هههههههههههه
    ولكن ارجوك الا تتأخر علينا كثيرا

    ردحذف
  27. محمود الباحث عن الحب
    اشكر زيارتك الحبيبه وبالرغم انها الاولى الا اننى اشعر بقربك منى ولست حديثا على مدونتى لاننى مثلك بالرغم من تقدم ستى لا زلت ابحث عن الحب
    حب البعيد قبل القريب حب كل كائت على رأى الهنود الانسان والحيوان والتبات والجماد
    وارجع الى ما كتبت عن الهند وهم الذيت علمونى كيف احب

    ردحذف
  28. ابى العزيزاحسنت الاختيار وفى استخدام الربابة لان الربابة تعبر عن الفرحة الحب والشجن فى الحزن و(الحياة تجمع بين الاثنين ) وانا مبهورة من حسن الكلمات وتعبيرك الشيق وانت مبدع وهذة موهبة من عند الله وهو اعطاة لك وانت تستحق اكثر من كدة بكثيرابى ابدعنا كمان وكمان حبيبتك جوجو ورسالة حب من فاروق جميلةالى الملك فاروق فهمى

    ردحذف
  29. نعم أحيانا تكون الربابة أو الأشياء عموما أفضل للصداقة من البشر فالأشياء لا تخون و لا تخادع و لا تتحول عنك ان تركتها قليلا
    جميلة جدا

    تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. شهرذاد التى يروق لى كثيرا ماتكتب
      كم من بشر يروق لهم التعامل مع الاشياء بلغة خفيه يعجز عن فهمها من يستهزأ بهم
      اشكرك بخالص مودتى وشديد انبهارى بقلمك الرفيع وفكرك المنير هذا المرور الذى رفع من قامة مدونتى

      حذف
  30. سيدي الفاروق
    عدت لكي ادعوك لقراءة بعضا من بوحي في
    مدونتي المتواضعة لجين الغيوم - سأشرف
    بمرورك الكريم على صفحتي ... تحية اللجين
    للفاروق. مدونتي

    loujain16.blogspot.com

    ردحذف
    الردود
    1. ساقوم حالا وساستقل مركبة سريعة وانا فرحان بالذهاب الى مدونتك الراقية
      دمتى ودام قلمك الجذاب

      حذف
    2. ذهبت الى مدونتك وللاسف الشديد لم اجد الا صفحة لم تحو اى كتابة كنت اطمع فى قراءتها ولعل الامر يحتاج الى اصلاح
      مع كامل اسفى وعذرى مع رجاء المواصلة عند اى جديد
      انا فى الانتظار

      حذف
  31. ليه لازم نقول ان كهرمانة محبتوش علشان المال؟
    هي محبتوش وبس
    ربنا -ملك القلوب - يسير الألفة والإختلاف
    وهناك للصورة بعدها مكملات
    كهرمانة محبتوش وبس
    وهو لو معاه المال وقبلت به تبقى كده حبته؟!!!!
    طب انا بحترم كهرمانة
    البنت اللي تقدر هي تقدر تستحمل ايه في الحياة
    وتستحمل لحد ايه
    وايه يجيب لقلبها وحياتها الخراب لأنه فوق الإحتمال
    البنت دي انا اقدرها جدا
    مع ان قصة حياتي تختلف عنها جملة وتفصيلا
    لكن ده لا يمنع تقديري لها
    مش لازم السير الجميلة دايما تذكر لنا تلك الكهرمانة الجميلة التي تحب علي بابا وهو صياد فقير
    فيه كهرمانة .. وبرضه انسانة.. وبتحب كهرمانة اكتر من حبها لنظرة الناس ومنهم عازف الربابة
    كهرمانة علي بابا حلوة
    وكهرمانة الربابة حلوة
    وصاحب الربابة ها يلاقي الحب الحقيقي اكيد
    لأن الحب يستلزم قطبين سالب وموجب
    مرسل ومتلقي
    ومن المحزن أن يأمل في متلقي ربما يشفق عليه ولا يحبه

    خالص تحياتي على القصة ذات الشجون

    ردحذف
    الردود
    1. استاذنا طبيبة القلوب
      تحليلك فى منتهى الواقعية فالحب حقا نفحة من الايمان الربانى يمنحه الله من يشاء من مختاريه بين موجب وسالب
      كنز ثمين يودعه الخالق العظيم فى النفوس دون ارادة منا
      ولذلك من اعجاز مولاتا ان ان جعله تابعا من القلب وليس بايدينا حكمه وتحكمه
      الشئ الوحيد الذى اعيبه على كهرمانه اتها توقفت على وصاله بعد ان وقفت على حالته البصرية
      اشكر تواجدك المشرف الذى بقدر ما انار مدونتى انار فكرى

      حذف
  32. فاروقنا العظيم ..كلماتك اكثر من رائعة ..وما أسعدني بقراءتهامع عبد الوهاب الراائع ..وماذا أقول وبماذا أعبر والجميع قد سبقوني فلتكن كلمتي هي كل ماقاله السابقون وزيادة كلمة مدهشة تلك الكلمات يا أستاذنا ..

    ردحذف
  33. اطمئنانا عليك اهم ما يشغلنا
    فزمالة المدونين الواجبه حق عليتا وحق عليهم

    ردحذف
  34. صديقي الفاروق

    أحزنني ألا تتمكن من الدخول لمدونتي ولكن ممكن أن
    تضغط على اسمي الظاهر عندك لجين الغيوم ومنها ستدخل للمدونة
    أو هذا هو اللينك :
    http://loujain16.blogspot.com
    silverclouds6@gmail.com
    انتظرك

    ردحذف
    الردود
    1. حمدا لله فقد وصلت اخيرا وكان السبب ليس فى نواجد المدونه بل فى استخدامها حيث ضغطت على بند المشاركات وفزت بالمشاركة ويارب اكون نجحت
      مننظر التعقيب

      حذف
  35. الفاروق

    قرأت كريم تعليقك أكبرت مآخذك على
    محاكم الجرائم والتهوان مع مجرمي الحب
    اتمنى من سيادتكم البريد الالكتروني حتى تتمكن من دخول المدونة
    واخطارك بكل جديد ,,, سأنتظرك دوما
    باقة أوركيد من اللجين للفاروق

    ردحذف